حق الطريق و صناعة المنكرات

خطبة جمعة في مسجد الإصلاح في 24/1/1429هـ  1/2/2008م

 

*عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( إياكم والجلوس بالطرقات ) . فقالوا: يا رسول الله مالنا من مجالسنا بُدٌّ نتحدث فيها. فقال: ( فإذا أبيتم إلا المجلس فأعطوا الطريق حقه ) . قالوا وما حق الطريق يا رسول الله ؟ قال ( غض البصر وكفُّ الأذى وردّ السلام والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر)  متفق عليه.

     *من خلال النظر السريع في الحديث تَتَجَلَّى قاعدتان فقهيتان.. الأولى: سدُّ الذرائع  من خلال التحذير من الجلوس بالطرقات . والثانية: المشقة تجلِب التيسير من خلال المرونة المتمثّلة بالسماح بالجلوس إذا حصل الالتزام بحق الطريق .  

     * من حق الطريق غضّ البصر عن النســاء ( قل للمؤمنين يغضّوا من أبصارهم) النور .  لأن البصر بريد الخطر

          كلُّ الحوادثِ مَبْداها مِن النظرِ           ومُعْظَم ُالنارِ مِن مُسْتَصْغَرِ الشرَرِ                     والمَرْءُ ما دامَ ذا عَيْنٍ يُقَلِّبُها           في أَعْينِ العِيْنِ مَوقوفٌ على الخطَرِ                     كم نظْرَة ٍفعَلتْ في قلْبِ فاعِلِها          فِعْلَ السِّهامِ بِلا قَوسٍ ولا وَتَرِ                     يَسُرُّ ناظِرَهُ ما ضَرَّ خاطِرَهُ         لا مَرْحَبا بِسُرورٍ عادَ بالضَّرَرِ     

     * ومنه كفّ الأذى عن الناس ..  و من الأذى  المباشر للناس منْعهم من المرور في الطريق.. وقد يكون  الأذى غير مباشر كالهَيبة التي تحدُث في النفوس إذا حصل الجلوس من ذوي النفوذ فيَهاب الناس المرور... وكذلك كفّ أذى الناس بعضهم من بعض ، والتدخل لفضّ المنازعات ( فأصلحوا بين أخَويكم) الحجرات .

     * ومنه ردّ السلام وهو واجب كما ذكر العلماء قال تعالى : ( وإذا حيّيتم بتحيّة فحيُّوا بأحْسن منها أو ردّوها) النساء .

     *وكذلك الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وهو ما ميّز الله به الأمة ( كنتم خير أُمّة أُخرجتْ للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله)آل عمران .وصنوف المنكرات في الطرق والشوارع كثيرة .

     * من المنكرات التي استعْلَنتْ في الشوارع الإعلانات غير المنضبطة وكثير  منها يحمل صوَر النساء، ومن ذلك الإعلان الأخير عن استضافة إحدى المغنيّات الراقصات في عدن !!... لم يُكتفَ بما في وسائل الإعلام من المنْكرات العظيمة... َساقَتْ هذه الإعلانات ذلك إلى انتهاك ثلاثة من حقوق الطريق !فوجب التصدّي وتذكير الرُّعاة والرعيّــة .

     * أزماتُنا كثيرة ومنها الغلاء وبوادر التمزّق.... والعالم الإسلامي له أزماتُه ومن ذلك حصار غزة فهل نتقرّب إلى الله؟... أوأننا نعصيه في هذه الظروف؟!

 

 .................................................                                   

        Designed  by "ALQUPATY"

 جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ محمد الصادق مغلس المراني