محافظة الأبوين على فطرة الأولاد

خطبة جمعة في الإصلاح في غرة ربيع الآخر 1430هـ 27مارس 2009م 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

  لسماع الخطبة اضغط على الرابط التالي:

http://www.ssadek.com/jomaa/ftra.ram

      * عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( ما من مولود إلا يولد على الفطرة فأبواه يهوِّدانه أو ينصِّرانه أو يمجِّسانه كما تُنتَجُ البهيمةُ بهيمةً جمعاءَ ، هل تُحِسُّون فيها من جدْعاء ) . ثم يقول أبو هريرة رضي الله عنه ( فطرة الله التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله ذلك الدين القيم) الروم .ق حم دت حب.

     * المسؤولية على الأبوين ، فكما تكون البهيمة كاملةً لاجدْع (قطْع) فيها فكذلك الولد يكون على الفطرة كما في الآية التي استدل بها أبوهريرة ، و قد خلق الله عباده حنفاء فاجتالتهم الشياطين ، فيحصل التغيير بفعل فاعل ، ويحصل في الولد بفعل المربي ، أو إهماله ، وهما الأبوان بالدرجة الأولى ، والإهمال يجعل الآخرين يفعلون في الولد ما يفعلون من خير أو شر ، وفعل الشياطين أكثر ، (مامنكم من أحد إلا و قد وكِّل به قرينه من الجن والملائكة) حم م .

     *(كلكم راعٍ و مسؤول عن رعيته)ق ..(قوا أنفسكم وأهليكم نارا) التحريم.

    *ومن ذلك وجود البرنامج اليومي ، وتوزيع التكاليف ، والحرص على الملازمة من الأبوين ، والحرص على الاصطحاب إلى المسجد ، وحضور أنشطته ومنها الحلقات والتحفيظ .

   * وأن يكون الأبوان قدوة صالحة في الالتزام والتديُّن والأخلاق والتعامل في البيت ، والتعامل مع الآخرين والسمْت ( و كان أبوهما صالحا) الكهف .

    *والابتعاد في البيت وخارجه عن المحرمات والشبهات ، والحرص على عدم الوقوع في الغيبة ونحوها ، و الحرص على التحفظ والسداد في العبارات والكلمات (و قولوا قولا سديدا ، يصلح لكم أعمالكم ..) الأحزاب ، والحرص على عدم السماح بالقنوات الفاسدة (البديل موجود) و مواقع الإنترنت الفاسدة، و عدم الاختلاط و التدخين والقات وتعليق الصور والأغاني والموسيقى، وعدم ربط العلاقات إلا بالأسر الصالحة .

    *وأداء الواجبات والمستحبات كالصلوات والبر بالوالدين وصلة الأرحام ، واحترام الكبير ، والتزام الأذكارالمتنوعة وقراءة القرآن ووقاية البيت من شياطين الإنس والجن بذلك وأداء النوافل فيه ، فذلك مانع من وجودهم ، و من وجود المس والعين ودخول السحر .. وكثيرا ما تتهدم التحصينات من الداخل بسبب المعاصي و التقصير فيهجم الأعداء من الشياطين فيفسدون ويُضلُّون (احفظ الله يحفظك) حم (حسن) .

    *واختيار المدرسة الصالحة والرفقة الصالحة و مع من يذهب الأبناء و البنات والبعد عن التحزبات المنحرفة لارتباط ذلك بالولاء والبراء ، واختيار الوظيفة الصالحة فيما بعد حفاظا على جهد التربية السابقة  (ياويلتا ليتني لم أتخذ فلانا خليلا) الفرقان .. (الأخلاء يومئذ بعضهم لبعض عدو غلا المتقين) الزخرف .

 

 .................................................                                   

        Designed  by "ALQUPATY"

 جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ محمد الصادق مغلس المراني