امرأة يأتيها الحيض يوماً أو يومين ثم ينقطع مثل ذلك ، و تتكرَّر الحالة

السؤال:

   امرأة لا ينضبط معها الحيض البتة من يوم بلوغها ، فيأتيها يومين مثلاً وينقطع مثلها ثم يعاودها ، ويكون المجموع شهرياً -بالانقطاع والمجيء- من ستة إلى ثمانية أيام ، فماذا تفعل في أيام طهرها ؟ هل تجعلها طهراً أم حيضا ً؟ مع العلم أنه قد ينقطع عنها ويعاودها أحياناً في نفس اليوم .

الجواب:

   هذه المرأة وأمثالها ، عندما يأتيها دم الحيض تترك الصلاة ونحوَها مِمَّا يُشتَرط له الطهارة ، وعندما ينقطع  الدم تغتسل وتصلي ، فإذا عاد دم الحيض تترك الصلاة ونحوَها إلى أن يحدث الانقطاع فتغتسل ، وهكذا .. وبنحو هذا أفتت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء . (السؤال الأول من الفتوى رقم 8844 ، و السؤال السادس من الفتوى رقم 6908 ) ، وبالله التوفيق .

 .................................................                                   

        Designed  by "ALQUPATY"

 جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ محمد الصادق مغلس المراني